أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

عادات و تقاليد غريبة جدا حول العالم

 

⬛ تنتشر حول العالم العديد من العادات والتقاليد التي صارت جزءا لا يتجزأ من ثقافة وحياة الشعوب، وتحولت من مجرد أفكار وآراء إلى أسس ثابتة لا يمكن تغييرها، أو تجاوزها، أو تحديثها، وتطويرها، أو التخلي عنها ، بحسب موقع موضوع وفيما يأتي معلومات عن أهم العادات والتقاليد المنتشرة حول العالم:

[1] عادات قبائل البوندو.
تنتمي قبائل البوندو إلى القبائل الهندية، وتعيش في منطقة أوريسا، ومن عادات البوندو عمل السيدات في الحقول وصناعة المجوهرات والأدوات، أما الرجال فيهتمون بصيد الغزلان، ومن التقاليد الشائعة عند قبائل البوندو أنه من العار وفاة الرجل نتيجة لإصابته بمرض ما أو تعرضه لحادث معين ، بل يجب أن يموت أثناء محاربته في المعركة.

[2] عادات قبيلة الأخا.
تعد قبيلة الأخا من قبائل الشمال التايلندي، ومن عاداتهم ارتداء السيدات للتنورات المزينة بالشرائط والمعادن ، ووضع غطاء على الرأس مصنوع من كرات الفضة المزينة بمجموعة من قطع النقود، والخرز متنوع الألوان ، ومن التقاليد الأخرى عدم استخدام هذه القبيلة للكتابة ، حيث يفسرون ذلك بناء على أسطورة قديمة تخبر أن نصوصهم كتبت على الجلود الخاصة بالثيران ، وفي إحدى الحروب التي واجهتها أكل الغزاة هذه الجلود.

[3] تقاليد قبائل الباوبا.
تنتشر قبائل الباوبا على بعد 150كم من أستراليا، ويعيشون ضمن مقاطعة باوبا نيو غينيا، وتعد تقاليد الزواج من أكثر العادات والتقاليد التي مازالت سائدة عند هذه القبائل ، إذ يعتبرون الزواج نوعا من أنواع التجارة، ويعتمد على أسعار وعرض وطلب، فمثلا إذا كان ثمن العروس 240 دولارا، يدفع نصف المبلغ نقدا، والنصف الآخر باستخدام الأصداف البحرية.

[4] عادات قبيلة التاساداي.
لم تكن قبيلة التاساداي معروفة قبل سنة 1967م ، حيث يصنفون من القبائل التي تنتمي إلى فترة ما قبل التاريخ ، واكتشفهم أحد الصيادين الذي ينتمي إلى قبيلة البليت ، ومن العادات المنتشرة عند قبيلة التاساداي عدم قتل الحيوانات لأكلها ، لأنهم يعتبرونها أصدقاء لهم، واعتمدوا في الحصول على اللحوم على صيد الأسماك فقط، كما يتجنبون تناول بيض الطيور التي تعيش معهم.

[5] رقصة العظام تعد رقصة العظام من التقاليد الغريبة والمنتشرة في مدغشقر ، حيث تعتمد على استخراج عظام الموتى من قبورهم، والرقص باستخدامها، والإعداد للولائم الكبرى ضمن هذه المناسبة، ويتحدث أقارب الميت مع عظامه ، من أجل سؤالها عن الأحداث التي مر بها منذ وفاته ، كما ينتشر اعتقاد بين السكان أنه في يوم الاحتفال تلتقي أرواح الأموات مع أرواح الأحياء.

[6] مهر الذباب
ينتشر بين مجموعة من القبائل الصينية استخدام الذباب كمهر للزواج، إذ يطلب أهل العروس من عائلة العريس جمع كمية من الذباب من مناطق تجمع النفايات ، ورش الحلوى على الأشجار حتى يستطيعوا صيد الذباب ، واستخدامه لاحقا كمهر للزواج ، كما يترتب على العريس تناول طبق الذباب الذي اصطاده أمام العروس.

[7] مهرجان الجبنة
يعد مهرجان الجبنة من المهرجانات المنتشرة في إنجلترا، وينتمي هذا التقليد إلى الرومان ، ويعتمد على استخدام قطعة جبنة كبيرة وزنها حوالي 7 كغ ، وتدحرج هذه القطعة برميها من جبل مرتفع ، ويركض وراءها المتسابقون ، ومن يستطيع الوصول منهم إلى قطعة الجبنة المتدحرجة يفوز بها.

[8] المرأة الزرافة تنتشر عادة المرأة الزرافة في بورما ، حيث تضع السيدات حلقات نحاسية على أعناقهن ، حتى تظهر كل سيدة بأنها ذات عنق طويل ، وتعد هذه العادة من عادات الجمال المنتشرة في ولاية كاياه ، حيث تساهم الحلقات النحاسية في الضغط على منطقة القفص الصدري ، مما يؤدي إلى ظهور الرقبة بطول أكبر من طولها الحقيقي، ويبدأ تطبيق هذه العادة بين النساء من عمر خمس سنوات.

[9] تقاليد الزواج في الهند
ينتشر في الهند نوع من أنواع تقاليد الزواج التي تعتمد على اختيار الفتاة الرجل المناسب حتى تتزوجه ، عن طريق ضربه باستخدام العصا على رأسه وظهره ، والرجل القادر على تحمل الضرب هو الذي يعد مناسبا للزواج ، كما ينتشر في قبيلة تودا الهندية تقليد زواج خاص بالفتيات ، حيث تجبر العروس على الزحف على ركبتيها ويديها وصولا إلى عريسها ، ثم يضع العريس قدمه على رأس العروس ليباركها.

[10] تقاليد الزفاف في ألمانيا
تنتشر في ألمانيا عدة تقاليد خاصة بحفلات الزفاف ، ومنها اجتماع عائلتي العروس والعريس ، وأقاربهم ، وأصدقائهم في منزل العروسين بعد نهاية الزفاف ، حتى يكسروا العديد من الأواني، والأطباق، والأكواب داخل المنزل، ويجب على العروس والعريس تنظيف بقايا التكسير ، حتى يتعلما ضرورة الاعتماد على النفس في حياتهما الزوجية.

[11] حرب الطماطم.
تعد حرب الطماطم من التقاليد المنتشرة في مدينة فالنسيا إحدى مدن إسبانيا ، فيتجمع العديد من الأشخاص في الميادين والطرق ، من أجل الاستعداد لبداية حرب الطماطم التي تستخدم فيها كميات كبيرة من الطماطم ، ويضرب الناس بعضهم بعضا فيها ، وبعد نهاية الحرب يجتمع المشاركون جميعهم معا لتناول الطعام.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.