أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

عيونك بحر بقلم حازم حمزة

عيونك بحر ماله شطئآن
غرقت به وافقدني اماني
تري هل تعرفين بأن قلبي
بحبك صار مكتوف اليدان ‎

‎ ‎رأيت السحر في عينيك يوم
‎‎علمت بأن السعد قد أتاني
عيون كاللألئ في صفاها
وسهم من سناها قد رماني

فاودع في جدار القلب عشقا
وطعم الشهد كأسا قد سقاني

فصار العمر في عينيها أمن
وصارت مثل نبراس هداني

أيا عين الغزال كفاك تيها
لأنكي قد اسرتي لي جناني

ويا ظبيا جميلا جاء يمشي
فجعل دقائقي مثل الثواني

وجعل عيون قلبي في سبات
فصرت الان لا ابرح مكاني

أصبت بداء العشق قومي
ومن أسر الحبيب أنا أعاني

فلا لوم عليا ولا غرابة
لأن عيونها اجتاحت كياني

واني الان في قيدي انادي
ففيهاكل تحقيق الاماني
‎*****************
‎عيونك ياغزالي مثل وطن
‎وفي الاوطان نحيا في أمان
_____حازم حمزة___________

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.