أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

هاتريك بنزيما يقود ريال مدريد لاكتساح بلد الوليد

هاتريك بنزيما يقود ريال مدريد لاكتساح بلد الوليد

 

حقق ريال مدريد انتصارا ساحقا بنتيجة (6-0) خلال مواجهة بلد الوليد، مساء اليوم الأحد، على ملعب سانتياجو برنابيو، ضمن منافسات الجولة 27 من الدوري الإسباني.

وسجل كريم بنزيما ثلاثة أهداف “هاتريك” في الدقائق 29 و32 و36، فيما أحرز كل من رودريجو في الدقيقة 22، وماركو أسينسيو في الدقيقة 73، ولوكاس فاسكيز (90+1) بقية الأهداف.

بهذا الانتصار رفع ريال مدريد رصيده إلى 59 نقطة في وصافة جدول ترتيب الليجا، بينما تجمد رصيد بلد الوليد عند 28 نقطة في المركز السادس عشر.

بدأت المباراة بضغط من ريال مدريد، الذي حصل على ركلة ركنية، نفذت بكرة عرضية داخل منطقة الجزاء، ارتقى لها تشواميني وسدد رأسية مرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 5.

وحاول سيرجيو ليون مهاجم بلد الوليد التسديد من خارج منطقة الجزاء، بكرة مقوسة لكنها مرت بجانب القائم الأيسر دون خطورة في الدقيقة 9.

وكاد روكي ميسا قائد بلد الوليد أن يسجل هدف التقدم في الدقيقة 10، بتصويبة صاروخية من داخل منطقة الجزاء، ارتطمت بالقائم الأيسر لمرمى كورتوا.

وتلقى لوكاس فاسكيز تمريرة من أسينسيو داخل المنطقة، وسدد برعونة شديدة بين أحضان الحارس سيرجيو أسينخو في الدقيقة 16.

ونجح رودريجو في تسجيل هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 22، حيث انطلق ماركو أسينسيو بمجهود فردي ومرر الكرة نحو البرازيلي الشاب الذي تسلم الكرة وسدد في شباك الحارس أسينخو.

وحاول كريم بنزيما أن يضيف الهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 25، بتسديدة من داخل المنطقة، لكن الحارس أسينخو تصدى لها ببراعة.

وأضاف بنزيما الهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 29، حيث استقبل كرة عرضية من الطرف الأيسر عبر زميله فينيسيوس جونيور وسدد رأسية في الشباك.

ونجح بنزيما في إضافة هدفه الشخصي الثاني والثالث لريال مدريد في الدقيقة 32، حيث تلقى تمريرة من فينيسيوس جونيور وانطلق وراوغ مدافعي بلد الوليد وصوب كرة صاروخية سكنت الشباك.

ووقع بنزيما على الهاتريك الشخصي له في الدقيقة 36، إذ تلقى كرة عرضية من الطرف الأيمن عبر زميله رودريجو جويس، ومن ركلة خلفية مزدوجة سجل الهدف الرابع للريال.

وأهدر بنزيما فرصة تسجيل الهدف الخامس، في الدقيقة 40، بتصويبة صاروخية داخل المنطقة، مرت بجانب القائم الأيسر، لينتهي الشوط الأول برباعية نظيفة لصالح الملكي.

ومع بداية الشوط الثاني، صوب فينيسيوس جونيور كرة لكنها ارتطمت بدفاع الخصم في الدقيقة 57.

وانطلق رودريجو، وصوب كرة من داخل منطقة الجزاء، ارتطمت بالقائم الأيمن لمرمى بلد الوليد في الدقيقة 62.

بعدها سجل رودريجو هدفا في الدقيقة 65، لكن حكم المباراة ألغاه لوجود لمسة يد على فينيسيوس جونيور صانع الهدف، قبل التمرير لزميله رودريجو.

وتلقى خيسوس فاييخو كرة عرضية داخل منطقة الجزاء، وسدد رأسية تصدى لها حارس بلد الوليد في الدقيقة 71.

واستطاع ماركو أسينسيو إضافة الهدف الخامس في الدقيقة 73، حيث تلقى تمريرة من الطرف الأيسر عبر زميله رودريجو وسدد في الشباك.

وتألق أسينخو حارس بلد الوليد في التصدي لتسديدة من رودريجو ببراعة في الدقيقة 81.

واختتم لوكاس فاسكيز مهرجان الأهداف بإضافة الهدف السادس في الدقيقة (90+1)، بعدما استغل إيدين هازارد خطأ قاتلا من الحارس أسينخو ومرر لفاسكيز الذي سدد في الشباك.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.